منتديات ملتقى القوافل
مَدَدْنَا الأيْدِي ترْحِيـبًا فأهْــلاً

وسَهْـلاً بالكِـرَامِ مَـعَ الكِـرَامِ

هَدايا الـحُبِّ نَنثُـرُهَـا وُرُودًا

علـى كُـلِّ القَوَافِلِ باحْـتِـرَامِ

منتديات ملتقى القوافل

مشروع ثقافي إعلامي سياسي اجتماعي أسس لخدمة الدين الإسلامي والمجتمعِ المسلم والوطنِ الإسلامي الفسيح عامة وصحراء أزواد خاصة من أدناها إلى أقصاها.
 
الرئيسيةتحية عطرة لزوارس .و .جالتسجيلدخول
أهداف المشروع: 1- تغييرُ الواقعِ المرِّ"و"بناءُ المستقبلِ"و"مُعايشةُ الواقعِ بعقلانيَّةٍ؛مع أخذِ الماضِي بعينِ الإعتبار"و"تطويرُ المجتمعِ؛ليكُونَ قَادرًا على مُواجهةِ التحدِّيات؛قادرًا على حلِّ مُشكلاته؛ثم تسخيرُ الطَّاقَاتِ"و"الموارِدِ"والمواهِبِ"و"القدُرَاتِ لهذا الهدف"و"استنهاضُ الهمَمِ"و"تحريكُ المشاعِرِ؛لحثِّ الجيلِ الصَّاعِد على العملِ الدَّؤُوبِ؛والبناءِ المتواصِلِ؛لدفعِ عجلةِ التنميةِ الإجتماعيَّةِ إلى الأمامِ باستِمرار"و"استخدامُ كافَّةِ الوسائلِ المتاحَةِ لدينا وتسخيرِها لتحقيقِ هذه الأهداف..عملاً بقوله تعالىSadوَقُلِ اعْمَلُواْ فَسَيَرَى اللّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ..)[التوبة : 105]..2- جمعُ الكلمة"و"توحيدُ الصفِّ"و"لمُّ الشملِ"و"تقويةُ الرَّوابطِ المشتركة"و"تأليفُ القُلوب"و"ترويضُ النفوس" و"الحفاظُ على أمنِ الأوطان،وسلامةِ المجتمعات"و"استقطَابُ أكبر عددٍ ممكن من(إخواننا وجيراننا وحُلفائنا)ومحاولة دمج برامجنا المتباينةِ فى برنامجٍ سلميٍّ مُشتركٍ يُحقِّقُ لنا جميعَ أهدافنا المشتركة على المدى القريب والبعيد؛لنحققَ الوحدةَ الوطنية"و"نقف صفًّا واحدا ضدَّ عدوِّنا المشترك الذي يشُلُّ إرادتنا ويسلبُنا أمننا الداخلي ويحرمُنا نصيبنا من حُقوقنا الإنسانية..عملاً بقوله تعالىSadوَلاَ تَنَازَعُواْ فَتَفْشَلُواْ وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ.)الأنفال:46]..3- دعوةُ كافةِ الأطرافِ المتنازِعة فى بلادِنا إلى مصالحةٍ وطنيةٍ"و"استبدَالِ العنفِ باللينِ"و"الإجحافِ بالعدلِ"و"التناحُرِ بالتعاوُنِ"والتدابُرِ بالتحاوُرِ"و"الحرْب بالسِّلم"و"سياسةِ التهميشِ بسياسَةِ التنميةِ الإقتصاديةِ الشاملةِ" وذلك وفق برامج اجتماعيَّة سلميّة مشتركَة لا تتعارضُ لا مع(مَصالِحنا الوطنية)ولا(مُعتقداتِنا الدينية)ولا(القوانينِ الدولية)..عملاً بقوله تعالىSadإِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ.)[الحجرات:10]..4-إستدرارُ عطفِ حُكَّام بلادِنا"و"امتصاصُ غضَبهم"و"الوقُوفُ خَلفَهُم"و"الإستنجَادُ بهم"ومُؤَازتُهم"و"هَدْمُ بُؤَرِ التوتُّرِ التي تشعلُ نيرانَ الفتنِ بين المسلمِين"و"تقريبُ وجهَاتِ النظر"و"إصلاحُ ذاتِ البين"و"سدُّ الثغراتِ الموجودة"و"نبذُ الفرقة"وذمُّ التشرذُم"وتضييقُ دائرةِ الإختلافِ"و"رتقُ الخَـرْقِ"و"إخمادُ الفتَنِ"و"محاربةُ الأفكارِ الهدَّامةِ،والسُّلُوكـيَّاتِ الشاذَّةِ المنحرفة"و"فضُّ النزاعَاتِ"و"الأخذُ على أيدِي المفسدِين فى الأرضِ"و"التحاكُـمُ إلى شرع الله عند الإختلاف..عملاً بقوله تعالىSadفَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ..)[النساء :59]..5- فتحُ باب المشاركة لكافةِ الشُّرَكاءِ"و"إنصافُ جميعِ الأطرافِ"مع تحرِّي العدلِ فى كلِّ القضايا"و"مدُّ جُسُور التواصُلِ بيننا"و"نشرُ ثقافة التسامُح"بين"الشُّعُوب"و"الثقافات"و"التوجُّهات"..فنحن إخوةٌ فى الدِّين و"شركاءُ فى الأوطان"و"جيرانٌ"و"حلفاء..قال تعالىSadوَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ..)[التوبة:71]..6- محاربةُ(العنصريَّة)بكافةِ أشكالهاو(الطبقيَّة)المُمَنهجَة التي تهدمُ حضارَتنا و(المذهبية)التي تتعصب لمذهبٍ أو فكر أو توجُّهٍ مَّا و(الطَّائفية)وغيرها..و(تعميمُ المُسمَّيات)ما أمكن؛لتشمَلَ كافةَ مُكوِّنات شُعُوب بلادِنا بلا استثناء؛مع محاربة المسمَّياتِ(الدِّعَائيةِ المسيَّسَةِ الضَّيِّقَةِ)التي لا تخدِمُ مَصَالحنا المشتركة..عملاً بقوله تعالىSadيا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ..)[الحجرات:13]..7- تربيةُ النفُوسِ"و"عِـلاجُ القلُوب العليلة"و"تصحيحُ المفاهيم الخاطئة"و"نصبُ منابرِ الوعظِ،والإرشادِ،والنُّصحِ ،والتوجيهِ؛والأمرِ بالمعروفِ،والنهيِ عن المنكرِ،والدَّعوةِ إلى دين الله الحقِّ على بصيرة"و"نشرِ الحقِّ،والعدلِ، والوعيِ بين أبناء المجتمع وحثِّهم على فعلِ الخيرِ باستِمرار..عملاً بقوله تعالىSadوَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنفِرُواْ كَآفَّةً فَلَوْلاَ نَفَرَ مِن كُلِّ فِرْقَةٍ مِّنْهُمْ طَآئِفَةٌ لِّيَتَفَقَّهُواْ فِي الدِّينِ وَلِيُنذِرُواْ قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُواْ إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ.)[التوبة:122]..
المواضيع الأخيرة
» الإتصال الإكتروني
الأربعاء أغسطس 17, 2016 8:23 am من طرف أبو عدي الأنصاري

» أنشودة يمة
الإثنين نوفمبر 28, 2011 2:46 pm من طرف عمرعبدالله

» نبذة عن جمهورية مالي
الخميس سبتمبر 29, 2011 2:26 am من طرف ابن البرج

» مسابقة الشعراء
الأربعاء فبراير 23, 2011 8:32 am من طرف محمد الأنصاري

» مسؤولية المرأة المسلمة باللغة الطارقية (تماشق)
الأربعاء فبراير 16, 2011 4:04 am من طرف عمرعبدالله

» صلة الرحم - باللغة الطارقية (تماشق) الجزء الأول
السبت فبراير 12, 2011 3:40 am من طرف عمرعبدالله

» جميع مرئيات الشيخ محمد العريفي , أكثرمن60 درس مرئي
الجمعة فبراير 11, 2011 6:59 am من طرف عمرعبدالله

» عش مع الداعية السميط
الجمعة يناير 21, 2011 5:28 am من طرف مختارمحمد الانصاري

» كن سعيدا
الأحد ديسمبر 26, 2010 6:04 am من طرف محمد الأنصاري

» التحفيز في ظل الاسلام وصور من التحفيز في سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم
الأربعاء ديسمبر 22, 2010 6:14 am من طرف محمد الأنصاري

» الملاذ الوحيد
الأحد ديسمبر 19, 2010 5:00 am من طرف محمد الأنصاري

» لا فرق بين الأسهم والحمير ، فى قوانين وأعراف الهوامير
السبت ديسمبر 18, 2010 3:52 am من طرف محمد الأنصاري

» لون حياتك بالطاعات؟؟
الجمعة ديسمبر 17, 2010 2:00 am من طرف عمرعبدالله

» حكم وتجارب
الجمعة ديسمبر 17, 2010 1:54 am من طرف عمرعبدالله

» الحرب على القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي بين التوافق مع اختلاف الأهداف
الخميس ديسمبر 16, 2010 6:07 am من طرف محمد الأنصاري

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ابوعيسى
 
محمد الأنصاري
 
طيب النفس
 
عمرعبدالله
 
waleed_isec
 
محمد علي الأنصاري
 
أبوأحمدالأنصاري
 
عبدالباري الانصاري
 
عبدالله مصطفى الانصاري
 
فوزي فطاني
 
عدد الزوار
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

شاطر | 
 

 السفر والسياحة من منظورٍ إسلاميٍّ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد الأنصاري
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر تاريخ التسجيل : 25/01/2009
العمر : 42
الموقع : http://kwafl.blogspot.com/

08072009
مُساهمةالسفر والسياحة من منظورٍ إسلاميٍّ

قافلة1
قال الإمام الشافعي:
إرحل بنفسك من أرضٍ تُضام بها
ولاتكن من فراق الأهل فى حرق
فالعنـبر الخام روث فى مواطنـه
وفى التغـرُّب محمولُ على العنق
والكحل نوع من الاحجار تنظرُه
فى أرضه وهو مرمىٌّ على الطرق
لما تغـرّبَ حـاز الفضـل أجمَعه
فصـار يُحمل بين الجفن والحدق
*** *** ***
ما في المُقام لذي عقلٍ وذِي أدَب
من راحةٍ فدع الأوطان واغترب
سافر تجد عوضًا عمن تفارقُـــه
وانصب فإن لذيذ العيش في النصب
مــا في المقام لذي لب وذي أدب
معزة فاترك الأوطـــان واغترب
إني رأيت وقوف المــاء يفسـده
إن ساح طاب وإن لم يجر لم يطب
والبدر لولا أفول منه مــا نظرت
إليـــه في كلِّ حين عين مرتقب
والشمس لو وقفت في الفلك دائمة
لملّها الناس من عجم ومن عرب
والأسد لولا فراق الغاب ما قنصت
والسهم لولا فراق القوس لم يصب
والتبر كالتبر ملقى في معادنـــه
والعود في أرضه نوع من الحطب
فإن تغرب هـذا عز مطلبـــه
وإن أقـــام فلا يعلو إلى الرتب
*** *** ***
ومن فوائد السفر والسياحة فى الأرض مايلي:
1-التعرف على آيات الله في خلقه"أجناسهم"ألوانهم"ألسنتهم"عاداتهم وتقاليدهم"أفكارهم وثقافاتهم"طباعهم وأمزجتهم"ميولهم وهواياتهم..فيزداد قلب المؤمن إيمانا بخالقه وإجلالاً وتعظيماً له،وإقراراً بعظمته، وإقبالاً على طاعته، ورجاء عفوه ومغفرته..هذا صحيح المؤمن..
2-التعرف على آيات خلق الله في الأرض واختلاف تكوينها وتضاريسها ومناخها ومعادنها وكنوزها وأنهارها وبحارها وثرواتها،وفوارق ليلها ونهارها، وحرها وبردها..قال تعالىSadإنَّ فِى خَلقِ السَّمَواَتِ وَالأَرضِ واختِلاَفِ الَّيلِ وَالنَّهَارِ لأَيَاتٍ لأولِي الأَلبَابِ.)سورة آل عمران الآية[190]..
3-الوقوف على أطلال الهالكين ودمن الغابرين وآثار الأمم ومصارع "الظالمين"و"المجرمين"و"الطغاة"و"الجبارين..قال تعالىSadأفلم يسيروا في الأرض فينظروا كيف كان عاقبة الذين من قبلهم ولدار الأخرة خير للذين اتقوا أفلا تعقلون.)سورة يوسف:الآية[109]..
ففي ألمانيا مثلا تجد:مقر قيادة(هتلر)–الرايخ –الذي أطبقت جيوشُه في فترة من الزمن على روسيا ومعظم الدول الأوروبية..ثم أصبح أثراً بعد عين،وذكرى للتاريخ بعد هزيمة نكراء..
وفي إيطاليا تجد آثار الديكتاتور موسوليني،وما اقترفه من جرائم بحق الشعوب الأوروبية وبعض الشعوب العربية مستذكرين ثورة عمر المختار وانتفاضة الشعب الليبي المسلم..وتتذكر أن العاقبة للمتقين ولا عدوان إلا على الظالمين..
وفي مصر تجد آثار الفراعنة الذين قال قائلهم يوما من الأيامSadأَنَا رَبُّكُمُ الأعْلَى.)النازعات[آية:24]؛فلا ترى إلا عظاما نخرة وجيفا منتنة..
وفي فلسطين تجد البحر الميت؛فتتذكرنا قصة آل لوط والمصير الأسود الذي لقيه أهل(سدوم وعمورة)بسبب فحشهم وشذوذهم..قال تعالىSadكذبت قوم لوط بالنذر، إنا أرسلنا عليهم حاصباً إلا ءل لوط نجيناهم بسحر) سورة القمر: الآية 34،33..ولا تكاد تمر ببقعة من بقاع الأرض إلا وتجد فيها من العبر ما يفوت الحصر..فتطمئن نفسُ المؤمن إلى أن العاقبة للمتقين والنصر للمؤمنين، وأن دولة الباطل ساعة ودولة الحق إلى قيام الساعة..
4-ومن فوائد السفر والسياحة اقتباس العلوم واتساع المدارك والتنقل بين الحضارات واكتساب الخبرات وتعلم التجارب والمهارات..والتزود بالنافع المفيد منها..واكتشاف أسرار ثقافات الشعوب ومكتنزاتهم المعرفية ومبتكرات الحديثة وموروثاتهم العريقة من العلوم والفنون وما أنتجوه من قبل ومن بعد؛فالحياة مدرسة تتسع وتضيق بقدر اتساع أو ضيق دائرة تعرّف الإنسان عليها زماناً ومكاناً وظرفاً..والإنسان ابن محيطه..فمن كان حبيس بيته كان ابن بيته، ومن كان حبيس قريته أو مدينته أو بلده كان ابن هذه أو تلك..
أما من ارتحل في أرض الله الواسعة، يلتمس العبر،ويقلب الفكر،ويستطلع الأحوال والثقافات والمعارف والأعراف والتقاليد والتجارب..فإنه لا شك سيكون أوسع نظراً، وأعمق تصويراً، وأكثر خيراً، وأعظم أثراً،فهو سيكون ابن عصره والعصر أبٌ للكثير من البنين وهذا يعني كثرة الإخوان..
5-الاعتبار بتفاضل الناس والبلاد ونفاوتها فى الغنى والفقر والجمال وضده والضعف والقوة..للإستفادة من تجارب الآخرين فى صراعهم من أجل البقاء بينما يتنعم آخرون بلذائذ الحياة ومتعها وشهواتها..ومعرفة حكمة الخالق سبحانه فى جعل الدنيا بيد قوم ونزعها من يد آخرين..
قال تعالىSadأَهُمْ يَقْسِمُونَ رَحْمَةَ رَبِّكَ نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُم مَّعِيشَتَهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَرَفَعْنَا بَعْضَهُمْ فَوْقَ بَعْضٍ دَرَجَاتٍ لِيَتَّخِذَ بَعْضُهُم بَعْضاً سُخْرِيّاً وَرَحْمَتُ رَبِّكَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ [الزخرف : 32]..
6-السفر والسياحة باب من أبواب الدعوة إلى الله؛وقد بات الأمر سهلاً وميسوراً اليوم بعد أن كثرت المساجد والمراكز والمنتديات الإسلامية وانتشرت على امتداد العالم بأسره وقد أشار القرآن إلى شيء من ذلك فى قوله تعالىSadوما كان المؤمنون لينفروا كآفة فلولا نفر من كل فرقة منهم طائفة ليتفقهوا في الدين ولينذروا قومهم إذا رجعوا إليهم لعلهم يحذرون.)سورة التوبة:الآية 122.
7-من فوائد السفر أيضا المتاجرة والبحث عن الرزق الحلال فى الأرض فالسفر يمكن أن يكون باباً واسعاً من أبواب الإستثمار,وإقامة المشاريع الصناعية والتجارية والاقتصادية,وذلك بتبادل السلع من خلال عملية التصدير والاستيراد..والمشروع الإسلامي من خلال تكامله يحتاج إلى إلى القوة الاقتصادية,وبخاصة في عصر بات القرار السياسي مبيناً على الاعتبار الاقتصادي..ولا أدل على ذلك مما وصل إليه اليهود من هيمنة على اقتصاد العالم وقطاعاته السياحية والمصرفية والصناعية والزراعية وغيرها..ولقد أدرك الأولون من سلفنا أهمية هذا الأمر فشكلوا القوافل التجارية,وجابوا أقطار الأرض,يمارسون تجارة الدنيا والدين..وكانوا يتنقلون على الحمر والبغال والجمال..فيقصدون البلد تلو الآخر ولم تكن لديهم طائرات ولا سيارات وقطارات أو أي من وسائل النقل الحديثة..
9-ومن فوائد السياحة الترويح عن النفس,والخروج من أسر الروتين المضني للجسم الممل للنفس عملاً بقول الرسول صلى الله عليه وسلم:روحوا عن القلوب ساعة بعد ساعة فإن القلوب إذا كلت عميت".
فالسياحة تجدد النشاط,وتبعث الحيوية,وتشحذ الإرادة,وتصقل النفس, فيعود الإنسان إلى بلده وكأنه خلق من جديد,وخلقت معه طاقات لم يكن ليشعر بها,وفتحت أمامه آفاق لم يكن ليراها.
10-صلة الأرحام والتعرف على المسلمين فى الأرض وبلادهم ومعاناتهم وبذلك سيشعر المسلم بأن البلد الذي يحمل جوازه ليس هو بلده الوحيد بل إن بلاد الإسلام وطن لكل المسلمين ولا تمثل هذه الحدود الجغرافية وهذه الأوراق وهذه القيود الجديدة على المسلمين حقيقة الأمر إذ الحقيقة وَحدة الأمة الإسلامية دينا وقيما وعقيدة وسلوكا ومنهجا ووطنا وشعبا كما أن ربها واحد لا فرق بين لون وآخر وعرق وآخر إلا بالتقوى..
تقبلوا تحياتي وشكرا.

..........................................................................

pig
اللهم صلى على محمد
http://kwafl.blogspot.com/
تحية من بحور الشعر مبحـــــرة
لمن يزور من القراء قطـاســـــي
اقرأ وعلق على الجدران تذكــارا
فنقش حرفك فوق الرقِّ نبراسي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alansary_100@hotmail.com
مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

السفر والسياحة من منظورٍ إسلاميٍّ :: تعاليق

لا يوجد حالياً أي تعليق
 

السفر والسياحة من منظورٍ إسلاميٍّ

الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات ملتقى القوافل :: ملتقى قوافل الهواة :: قوافل السائحين-
انتقل الى: